انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الجمعة, 1 اكتوبر 2014 - 01:31
اهل الحق تتبرأ من 53 مسلحا من عناصرها وتؤكد : خطرون على الامن الاجتماعي عمليات بغداد تفكك نحو 140 عبوة ناسفة وحزامين ناسفين في مناطق متفرقة من العاصمة ميسان تحمّل الاعمار والاسكان مسؤولية التلكؤ في تنفيذ طريق منفذ الشيب الحدودي شخصيات سنية تعرضت لـ"الاستهداف" في عهد المالكي ستحضر مؤتمر مصالحة مسؤول سابق في المركزي: لا داعي للخوف كثيرا من العجز المالي والاقتراض الداخلي بديل للديون الخارجية العتبة الحسينية تنفي تبنيها لفكرة ارتداء المشاركين في ركضة طويريج للزي العسكري وتؤكد: لا نوجه بذلك كربلاء تعلن تعطيل الدوام الرسمي يومي الاحد والاثنين بمناسبة زيارة عاشوراء وتستثني الدوائر الخدمية والامنية شرطة ديالى: تدمير اكثر من 60% من قدرات داعش والتنظيم يعاني من ازمة قيادات عضو في مجلس محافظة كركوك "يناشد" اللجنة العليا والأمم المتحدة لاغاثة مخيم يحياوه في المحافظة بتروفاك تفوز بتمديد عقد توسعة منصة الفاو لتصدير النفط بقيمة 300 مليون دولار
أمن
حجم الخط :
مدرب نادي كربلاء ( محمد عباس ) مع فريقه في ملعب المحافظة
مدرب نادي كربلاء لكرة القدم يدخل إلى العناية المركزة بسبب ضربه من قبل عناصر الامن


الكاتب: TT
المحرر: Ed
2013/06/23 21:27
عدد القراءات: 3039


المدى برس/ كربلاء

اعلن نادي كربلاء الرياضي لكرة القدم، اليوم الأحد، أن مدربه محمد عباس أدخل الى غرفة العناية المركزية في مستشفى الحسين بكربلاء وهو بحالة صحية خطرة من جراء تعرضه للضرب المبرح من قبل عناصر الامن مساء اليوم، أثناء مباراة جمعت فريقي كربلاء والقوة الجوية، فيما اكد شهود عيان ان قوات الامن ضربت المدرب لأنه طلب منهم عدم ضرب جماهير النادي واعطائهم فرصة للخروج من باب الملعب الضيق.

وقال الناطق الاعلامي باسم نادي كربلاء الرياضي، حامد عبد العباس، في حديث (المدى برس) إن "المدرب محمد عباس فقد الوعي بعد تعرضه للضرب على رأسه من قبل عناصر القوات الامنية التي كانت موجودة في ملعب كربلاء خلال مباراة نادي كربلاء والقوة الجوية مساء اليوم الاحد".

وأضاف العباس أن "الحالة الصحية لمدرب نادي كربلاء خطرة جدا وادخل الى قسم العناية المركزة في مستشفى الحسين العام وسط مركز المدينة فور نقله اليها بعد مباراة اليوم ".

وأوضح العباس أن "الحادث وقع بعد انتهاء مباراة نادي كربلاء والقوة الجوية مساء اليوم الاحد والتي انتهت بفوز الاخير بأربعة اهداف مقابل هدفين لكربلاء فقامت القوات الامنية المتواجدة في المعلب بتفريق المتفرجين لإخراجهم من المعلب بشكل سريع للحيلولة دون حدوث تماس مع لاعبي القوة الجوية".

وتابع قائلا "المدرب محمد عباس تدخل لتهدئة عناصر الامن الذين كانوا يستخدمون العصي في تفريق الجموع لإجبارهم على الخروج"، مبينا "لكن أحد عناصر الأمن صرخ بوجه المدرب وضربه بالعصى على رأسه وامام الملأ وألقاه على الارض فاقدا للوعي" .

من جانبه قال احد شهود العيان وهو احد اعضاء رابطة مشجعي نادي كربلاء الرياضي، يدعى حميد رشيد، في حديث الى ( المدى برس ) إن "المدرب محمد عباس تدخل ليطلب من عناصر الامن عدم ضرب الجماهير واعطائهم فرصة للخروج من باب الملعب الضيق قياسا بأعدادهم الكبيرة"، مؤكدا ان "عنصر الامن توجه نحو المدرب وضربه من دون أي مبرر".

ولفت حميد إلى أن "عناصر الامن سارعوا الى اخفاء الجندي الذي ضرب المدرب حينما شاهدوا انه فقد الوعي"، كما أكد ان "قوات الامن كانوا قد انهالوا على الجماهير بالضرب بالعصي بدون اي مبرر ولم يكن اي احد من الجماهير ينوي الاحتكاك مع لاعبي نادي القوة الجوية".

يذكر ان نادي كربلاء خسر مباراته التي جرت مساء اليوم الاحد على ملعبه امام نادي القوة الجوية بأربعة اهداف مقابل هدفين ضمن دوري النخبة العراقي لكرة القدم.

والمدرب محمد عباس هو من أهالي كربلاء ويلعب مع فريقه منذ التسعينات، وشغل عباس منصب مدرب مساعد في الفريق على مدى الموسمين الحالي والماضي وتسلم منذ شهر منصب المدرب الأول وتعد مباراته الليلة مع فريق القوة الجوية أولى المبارات التي يخوضها منذ تسلمه منصبه.

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: