انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاحد, 16 يونيـو 2019 - 20:19
سياسة
حجم الخط :
رئيس الحكومة نوري المالكي
المالكي: تأجيل الانتخابات سيضر بالعملية السياسية ونقترح اعتماد القائمة المفتوحة والدوائر المتعددة


الكاتب: HH
المحرر: ,HH
2013/10/09 14:42
عدد القراءات: 1209


المدى برس/ بغداد 

أعلن رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، اليوم الاربعاء، رفضه لتأجيل الانتخابات البرلمانية المقرر إجراءها نهاية شهر نيسان من العام المقبل 2014، واكد أن تأجيلها "سيضر بالعملية السياسية ويخدش مصداقية الكتل السياسية والبرلمان والحكومة"، فيما قدم مقترحا لاعتماد القائمة المفتوحة والدوائر المتعددة في حال عدم الاتفاق على القانون الجديد للانتخابات.
 
وقال نوري المالكي في كلمته الاسبوعية، إن "العراق أمام استحقاق وطني جديد وتجربة انتخابية لاختيار مجلس النواب الجديد وهذا الاستحقاق يتوقف عليه الاستمرار الصحيح والسليم للعملية السياسية"، مؤكدا أن "أي تأخير في العملية الانتخابية سيعرض البلاد الى خطر كبير".
 
واضاف المالكي أن "ما يجري من مناقشات اليوم ربما تكون ضرورية للوصول الى افضل قانون انتخابي يسهم اسهاما حقيقيا في بناء عملية سياسية حقيقية قادرة على النهوض بمهامها الوطنية"، مشيرا إلى أن "الوقت ضيق والمناقشات طالت والى الان توجد تعارضات كبيرة بين الكتل فيما ينبغي ان يكون القانون المعتمد في الانتخابات النيابية القادمة".
 
وتابع المالكي أن "الحكومة وفرت كل شيء وسهلت كل شيء طلبته المفوضية باعتبارها مفوضية مستقلة وخصصت لها الاموال والتعيينات والتسهيلات ووقفت الى جنبها في اعتماد صيغة الانتخاب الالكتروني"، لافتا إلى انه "لغاية يوم امس صادق مجلس الوزراء على تخصيص 129 مليون دولار لتنفيذ هذا البرنامج الالكتروني الذي يضمن الى درجة كبيرة نزاهة الانتخابات".
 
وأكد رئيس مجلس الوزراء أن "عمل المفوضية مرهون بنتائج مباحثات الكتل السياسية لاقرار القانون"، وشدد على "إننا نرفض تأجيل الانتخابات لانها تفتح بابا يخدش في مصداقية الكتل السياسية والبرلمان والحكومة في التزامهم بالمواعيد الانتخابية".
 
وأقترح المالكي أن "يصوت مجلس النواب على اعتماد القائمة المفتوحة والدوائر المتعددة في حال عدم الاتفاق على قانون الانتخابات الجديد"، مبينا أن هذا المقترح "يكاد أن يكون محط اجماع الكتل السياسية الا ما ندر".
 
وبرر المالكي مقترحه بأن "تتمكن المفوضية من وضع اوراقها واستماراتها وتفصيلات العملية الانتخابية مستفيدة من الوقت وحتى لا نحشر في ضيق من الوقت في الفترة الاخيرة وبالتالي ترتبك العملية الانتخابية"، داعيا في الوقت ذاته الكتل السياسية إلى "الاتفاق وحسم امر قانون الانتخابات وينتهوا منه بسرعة أو ان يصوتوا على القائمة المفتوحة والدوائر المتعددة".
 
وأكد المالكي أن "الموعد النهائي للانتخابات البرلمانية هو الثلاثين من نيسان المقبل وهو غير قابل للتأجيل كونه صدر بمرسوم جمهوري".
اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: