انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 25 يونيـو 2019 - 23:54
أمن
حجم الخط :
صاحب أحد المحال المواد الغذائية يسير أعمالها اليومية
العثور على منشورات تهدد اصحاب محال تجارية جنوبي شرق بغداد وتخيرهم بـ"الرحيل او القتل"


الكاتب: HH ,NN
المحرر: ,HH
2013/11/02 11:12
عدد القراءات: 3788


 

المدى برس/ بغداد

افاد مصدر في وزارة الداخلية، اليوم السبت، بأن 11 شخصا من اصحاب المحال التجارية في منطقة جسر ديالى، جنوبي شرق بغداد، عثروا على منشورات تطالبهم بالرحيل عن المنطقة وتهدد بقتلهم.

وقال المصدر في حديث إلى (المدى برس) إن "11 شخصا من اصحاب المحال التجارية في منطقة جسر ديالى، جنوبي شرق بغداد عثروا، صباح اليوم، على منشورات تطالبهم بالرحيل عن المنطقة وتهدد بقتلهم في حال امتناعهم".

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن "قوة امنية هرعت الى المكان بعد تلقيها بلاغا من اصحاب المحال وتسلمها المنشورات"، مبينا أنها "فتحت تحقيقا لمعرفة الجهات التي تقف وراء توزيع المنشورات".

وشهدت العاصمة بغداد، اليوم السبت، مقتل موظف في وزارة التجارة بانفجار عبوة لاصقة كانت موضوعة في سيارته المدنية، بمنطقة الاعظمية، شمالي بغداد، كما أصيب اثنان من عناصر الشرطة بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهما في قضاء الطارمية، شمالي بغداد، فيما تمكنت قوة من الجيش العراقي والشرطة، صباح اليوم، من اعتقال شخص لدى مروره بنقطة تفتيش بسيارة مدنية نوع (سايبا) في منطقة الشيخ عمر، وسط بغداد، فيما عثر عناصر النقطة بداخل السيارة على ثلاث عبوات ناسفة كان ينقلها المعتقل إلى احدى المناطق في العاصمة، فيما قتل حلاقا بهجوم مسلح نفذه مجهولون بمنطقة السيدية، جنوبي بغداد.

يذكر أن معدلات العنف في بغداد شهدت منذ مطلع تموز 2013، تصاعدا مطردا، إذ ذكرت بعثة الأمم المتحدة في العراق، في الأول من آب 2013، أن شهر تموز الماضي، كان الأكثر دموية بعد مقتل وإصابة 3383 عراقيا بعمليات عنف في مناطق متفرقة من البلاد، فيما أشارت إلى أن هذه الحصيلة هي الأكثر دموية في البلاد منذ أكثر من خمس سنوات.

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: