انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 24 اغســطس 2019 - 16:05
أمن
حجم الخط :
رجل دين مسيحي يحمل القرآن للتعبير عن التضامن الإسلامي المسيحي
مسلحون يقتلون معاونا طبيا مسيحيا امام منزله شرقي الموصل


الكاتب: JAB
المحرر: Ed
2013/04/06 20:29
عدد القراءات: 2014


المدى برس/ نينوى

أفاد مصدر في مديرة الدفاع المدني في نينوى، اليوم السبت، بأن مسلحين مجهولين قتلوا معاونان طبيا مسيحيا امام منزله غربي الموصل (405 كلم شمال بغداد).

وقال المصدر في حديث إلى (المدى برس)، إن "مسلحين مجهولين يستقلون سيارة توقفوا مساء اليوم عند منزل في حي الشفاء الواقع غربي الموصل يعود لمواطن مسيحي في العقد الخمسين من العمر وأطلقوا النار عليه من أسلحة كاتمة للصوت عندما كان جالسا امام المنزل ثم لاذوا بالفرار".

ولفت المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه إلى أن "الحادث اسفر عن مقتل المواطن المسيحي على الفور"، مبينا أن "القتيل يعمل معاونا طبيا ولم تعرف الاسباب وراء اغتياله".

وتشهد محافظة نينوى ومركزها مدينة الموصل، تصعيدا أمنيا منذ مطلع العام الحالي اسفرت عن مقتل المئات في عمليات أغتيال يومية طالت مواطنين عاديين وعناصر وضباط في الشرطة وسيوخ عشائر ومرشحين للانتخابات.

وكان سعد طانيوس ممثل كوتا المسيحيين في مجلس محافظة نينوى كشف في حديث إلى (المدى برس) مطلع الشهر الجاري إلى أن من بقي في مدينة الموصل من المسيحيين بعد عمليات استهدافهم لا يتجاوز العشرة الاف شخص في حين يعيش في نينوى ما يقارب بـ(200) الف مسيحي.

وكان رئيس الكلدانية في العراق والعالم البطريرك لويس ساكو أبلغ بابل الفاتيكان الجديد فرانسيس الأول في 21 آذار المنصرم أن عدد من قتل من المسيحيين في العراق بلغ 950 شخصا، وتمت مهاجمة 57 كنيسة.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: