انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاربعاء, 17 يوليــو 2019 - 08:29
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
أحد قصور صدام حسين في منطقة الرضوانية غرب بغداد
المالكي يوجه بإخلاء القصور الرئاسية وتخصيصها للثقافة


الكاتب:
المحرر: Ed
2012/11/13 17:08
عدد القراءات: 9327


المدى برس / بغداد

أعلنت وزارة الثقافة، اليوم الثلاثاء، أن رئيس الحكومة نوري المالكي وجه بإخلاء القصور الرئاسية من شاغليها، وتخصيصها للثقافة والفنون حصراً، فيما طالبت وزارة الثقافة الأحزاب والكيانات السياسية بضرورة إخلاء تلك القصور.

وقال وكيل وزارة الثقافة طاهر الحمود، في بيان للوزارة تسلمت (المدى برس) نسخة منه، "استنادا إلى توجيه رئيس الوزراء، فإن الوزارة ماضية في مشروع استثمار القصور الرئاسية لتكون محطة للثقافة والفنون في العراق، بعد أن كانت مرتعا للفساد في عهد الدكتاتورية"، لافتا إلى "ضرورة إخلائها من قبل الأحزاب والكيانات السياسية التي تشغلها حاليا".

ونقل البيان عن الحمود قوله في كلمته التي افتتح بها مهرجان (بغداد عروسا للثقافة العربية) الذي نظمه اتحاد الأدباء والكتاب في العراق أن "الوزارة حريصة على إنجاز مشاريع ثقافية في بغداد تمتاز بالديمومة والبقاء حتى مع انتهاء فعاليات عاصمة الثقافة العربية"، مؤكداً أن وزارته "قطعت شوطاً كبيراً في إقامة دار للأوبرا في بغداد ومدينة للطفل، إضافة إلى مشروعين ينتظران الإحالة وهما ترميم وتأهيل كل من مسرح الرشيد ودار الحرية للطباعة".

يذكر أن وزارة الثقافة العراقية كانت قد أعلنت في (17 أيار 2012)، أنها قطعت خطوات مهمة فيما يتعلق بالجانب الاستثماري والبنى التحتية لمشروع بغداد عاصمة الثقافة العربية (2013)، مؤكدة أن المرحلة المقبلة ستشهد انطلاق الفعاليات الفنية على أرض الواقع.

 فيما أعلنت الوزارة، في (27 آب 2012) عن إصدار موسوعة "بغداد التاريخية والحضارية" ضمن فعاليات بغداد عاصمة للثقافة العربية 2013، مؤكدة أن هذه الخطوة تهدف إلى تسهيل عمل المؤرخين والباحثين.

وكان مجلس الوزراء العراقي قد قرر في (2 أيار 2012)، تأجيل مشروع النجف عاصمة للثقافة الإسلامية حتى عام (2020)، فيما نقل (40) مليار دينار من الموازنة المخصصة للمشروع إلى مشروع بغداد للثقافة العربية عام( 2013).

واختارت منظمة اليونسكو في (2011)، بغداد عاصمة للثقافة العربية في للعام (2013)، وأعلنت وزارة الثقافة، في (13 شباط 2012)، عن نتائج مسابقة شعار بغداد عاصمة الثقافة العربية، مؤكدة أن الاختيار وقع على نموذج قدمه أحد أساتذة كلية الفنون الجميلة في جامعة بغداد.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: