انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 22 اغســطس 2019 - 05:36
سياسة
حجم الخط :
الصدر خلالمؤتمر صحافي عقده السنة الماضية بعد عودته من قم إلى النجف
تيار الصدر ينفي حدوث انشقاقات بين أعضائه في بابل


الكاتب: MT
المحرر: ,HH
2012/11/14 13:16
عدد القراءات: 1725


المدى برس/ بابل

نفى التيار الصدري الذي يتزعمه رجل الدين مقتدى الصدر، اليوم الأربعاء، الأنباء التي تحدثت عن وجود انشقاقات بين أعضائه في محافظة بابل.

وقال القيادي في التيار الصدري كاظم تومان في حديث الى (المدى برس) إن "الانباء التي نقلتها بعض وسائل الاعلام عن حدوث انشقاقات كتلة الاحرار في المحافظة عارية عن الصحة".

وأضاف تومان وهو رئيس محلس محافظة بابل أن "الاجتماع الدوري للكتل الذي عقد، اليوم، لم يشهد اي طروحات من قبل الاعضاء للانشقاق عن الكتلة".

 وكانت بعض وسائل الاعلام نقلت عن مصدر في التيار الصدري، انشقاق عضوين من كتلة الاحرار في محافظة بابل وهما جواد الجبوري وقاسم الموسوي بسبب عدم وضوح معالم مشروع التيار الصدري في خدمة المواطن العراقي. وذكرت أن الموسوي أتهم رئيس هيئة النزاهة بهاء الأعرجي بالصمت إزاء سرقات وزير الكهرباء بسبب وجود صفقات ومصالح شخصية بينهم.

وكان ابرز انشقاق حدث في التيار الصدري هو انشقاق جماعة عصائب أهل الحق التي يقودها قيس الخزعلي من، وقد نسب إليها العديد من الاغتيالات كما أعلنت مسؤوليتها عن الكثير من العمليات المسلحة في محافظات الوسط والجنوب ضد القوات الأميركية، إضافة إلى انشقاق النائب عن محافظة واسط كاظم الصيادي وإعلان انضمامه خلال الشهر الحالي إلى ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه نوري المالكي.

وتمتلك كتلة الاحرار في مجلس محافظة بابل ثلاثة مقاعد من أصل 30 مقعدا.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: