انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 24 اغســطس 2019 - 17:02
سياسة
حجم الخط :
البنتاغون تؤكد أن العراق معرض للمخاطر الخارجية وتتعهد بتسليحه دفاعيا


الكاتب: ,HH ,Ed
المحرر: ,HH ,Ed
2012/11/15 12:15
عدد القراءات: 1601


المدى برس/ بغداد

أكدت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون)، اليوم الخميس، أن العراق معرض للمخاطر بسبب الاضطرابات التي تحدث في جواره، وتعهدت بتوفير ما يحتاجه العراق من دفاعات ضرورية بأسرع ما يمكن، في حين جدد رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي تأكيده بأن العراق بحاجة إلى الأسلحة الدفاعية ضمان حماية سيادته واستقلاله والحفاظ على ثرواته.

وقال نوري المالكي في بيان صدر عن مكتبه، اليوم، على هامش استقباله قائد القوات الأميركية الوسطى الجنرال جيمس ماتيس، وتسلمت (المدى برس) نسخه منه، إن "العراق بحاجة إلى الأسلحة الدفاعية الكفيلة بحماية سيادته واستقلاله والحفاظ على ثرواته"، مؤكدا في الوقت ذاته أن "مكافحة الإرهاب تحتاج إلى تعاون دولي لان  خطر الإرهاب يشمل الجميع".

وشدد المالكي على ضرورة "مواصلة تنفيذ اتفاقية الاطار الاستراتيجي الموقعة بين الجانبين (بغداد وواشنطن) سيما في مجال التعاون العسكري والتسليحي".

من جانبه قال الجنرال جيمس ماتيس خلال البيان أن "الولايات المتحدة الأميركية جادة في تلبية حاجات العراق الدفاعية مع اخذ عامل الوقت بالاعتبار"، لافتا إلى أن العراق "حاجته أكيدة خاصة وانه موجود في منطقة تعج بالمشاكل والتوترات".

وأشاد ماتيس "باستقرار العراق"، مشيرا إلى أنه "نموذج في القدرة على حل المشاكل عبر الحوار والتفاهم والأليات الديمقراطية".

ومن المتوقع أن تستمر علاقة العراق والولايات المتحدة خلال المرحلة المقبلة ضمن ما يعرف (اتفاقية الإطار الاستراتيجية) والتي تنص على التبادل والشراكة بين البلدين في المجالات الاقتصادية والدبلوماسية والثقافية والأمنية.

وكانت وزارة الدفاع العراقية أكدت في (3 تموز 2012)، رغبة الحكومة العراقية بزيادة عدد طائرات اف 16 في "المستقبل القريب" لحماية الأجواء العراقية، فيما قدم وفد الشركة المنتجة لهذه الطائرات النموذج الأخير منها التي تم التعاقد عليها ضمن الوجبة الثانية.

يذكر أن الحكومة العراقية أكدت أنها تسعى لأن يكون تسليح الجيش العراقي أميركيا بشكل أساس إلا أنها أكدت أيضا إلى أنها ستتعاقد مع بلدان أخرى منتجة للسلاح من أجل الوصول إلى تكامل في التسليح. ووقع العراق عقدا مع الولايات المتحدة لشراء 36 طائرات من أف 16 ومن المتوقع أن يستلم الدفعة الأولى منها في العام 2014.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: