انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاربعاء, 30 يوليــو 2014 - 03:54
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك البشري ضبطت في وقت سابق
صحة بابل تتلف تسعة اطنان من المواد الغذائية ومواد سائلة غير الصالحة للاستهلاك البشري


الكاتب:
المحرر: AJ ,HH
2013/05/22 13:50
عدد القراءات: 733


 

المدى برس/ بابل

اعلنت مديرية صحة محافظة بابل، اليوم الأربعاء، عن إتلاف أكثر من تسعة أطنان من المواد الغذائية واربعة آلاف لتر من المواد السائلة "غير صالحة للاستهلاك البشري"، فيا اكدت تنفيذ العديد من الزيارات التفتيشية للمحال والمطاعم والأسواق الشعبية في عموم مناطق المحافظة.

وقال مدير عام دائرة صحة بابل تموز مزهي في بيان صدر عن وزارة الصحة وتسلمت (المدى برس) نسخة منه، إن "فرق الرقابة الصحية في الدائرة قامت بالعديد من الزيارات التفتيشية للمحال والمطاعم والأسواق الشعبية في عموم أحياء المحافظة".

وأضاف مزهي انه "تم خلال تلك الزيارات مصادرة وإتلاف أكثر من (9) أطنان من المواد الغذائية وأكثر من (4) آلاف لتر من المواد السائلة"، عازيا السبب الى "عدم صلاحيتها للاستهلاك البشري".

يذكر أن ملاكات الرقابة الصحية التابعة لدائرة صحة بابل تنفذ بين الحين والآخر العديد من حملات التفتيش للأسواق والمعامل ومحلات بيع المواد الغذائية.

يشار الى الأسواق المحلية في بابل وأغلب المدن العراقية تشهد بين فترة وأخرى إتلاف الفرق الصحية لمواد غذائية يتبين بعد فحصها انها غير صالحة للاستهلاك البشري.

وأعلن منفذ طريبيل الحدودي مع الأردن في الأول من كانون الأول الحالي، عن ضبط شاحنة محملة بسبعين طناً من اللحوم منتهية الصلاحية إلى الأراضي العراقية دخلت من الأردن عبر منفذ طريبيل الحدودي غرب الأنبار.

يذكر أن وزارة التخطيط أعلنت في أكثر من مناسبة أنها تعاقدت مع ثلاث شركات عالمية لفحص المواد الغذائية في دول المنشأ، إلا أن عمليات ضبط مواد غذائية واستهلاكية غير صالحة ما زالت مستمرة في المنافذ الحدودية.

 

اضف تعليقك
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: