انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 23 مـارس 2019 - 08:18
أمن
حجم الخط :
منزل لأحد ضباط الجيش تم تفجيره من قبل مسلحين
تفجير 18 منزلا تعود لعناصر القوات الأمنية جنوب غرب كركوك


الكاتب: MA ,
المحرر:
2013/10/09 07:28
عدد القراءات: 1541


المدى برس/ كركوك

أفاد مصدر في شرطة محافظة كركوك، اليوم الأربعاء، بأن 18 منزلا تعود لعناصر في القوات الامنية تضررت اثر تفجيرها بعبوات ناسفة، جنوب غرب كركوك،( 250 كم شمال بغداد).

وقال المصدر في حديث إلى (المدى برس)، إن "مسلحين مجهولين فجروا، في ساعة متقدمة من ليل أمس، 18 منزلا تعود لعناصر في الجيش العراقي والشرطة في قرى المحاوز والمدينة وناحية الرياض ومركز قضاء الحويجة، (55 كم جنوب غرب كركوك)، بعبوات ناسفة زرعت في محيطها، مما أسفر عن إلحاق أضرار مادية بالمنازل من دون وقوع خسائر بشرية"، مبينا أن "بعض المنازل قيد الانشاء".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه، أن "قوة أمنية هرعت إلى منطقة الحادث وفرضت طوقا أمنيا حوله، فيما نفذت عمليات دهم وتفتيش للبحث عن المنفذين".

وتشهد مناطق جنوب وغربي كركوك عمليات نسف لمنازل تعود لقوات الجيش والشرطة منذ أكثر من شهر بعد توزيع منشورات تعود لما يعرف بتنظيم القاعدة دعت فيها القوات الأمنية إلى ترك أعمالهم وإلا سيتم نسف منازلهم.

وتعد محافظة كركوك، التي يقطنها خليط سكاني من العرب والكرد والتركمان والمسيحيين والصابئة، من أبرز المناطق المتنازع عليها، والمشمولة بالمادة 140 من الدستور العراقي، فضلاً عن كونها من المحافظات التي تشهد حراكاً مناوئاً للحكومة منذ أكثر من تسعة أشهر. 

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: