انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 24 اغســطس 2019 - 16:02
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
كتلة المواطن تجدد الدعوة لرفض موازنة 2013 لعدم تخصيصها منح مالية للطلبة


الكاتب: MK
المحرر: BS ,RS
2012/11/29 12:30
عدد القراءات: 2714


المدى برس / بغداد

جددت كتلة المواطن التابعة للمجلس الأعلى الإسلامي ، اليوم الخميس، دعوة رئاسة مجلس النواب وأعضائه إلى رفض التصويت على الموازنة العامة لعام 2013 ،لعدم تخصيصها منح مالية للطلبة.

وقال النائب عن كتلة المواطن عزيز العكيلي في مؤتمر صحفي عقده في مبنى البرلمان، وحضرته (المدى برس)، "تفاجئنا في مجلس النواب بعدم درج التخصيص المالي لقانون منحة الطلبة الذي صوت  عليه مجلس النواب، على الرغم من مصادقة رئاسة الجمهورية عليه في (3/10/2012)ضمن الموازنة الاتحادية لعام 2013".

وطالب العكيلي "رئاسة مجلس النواب وأعضاء المجلس، بعدم التصويت على الموازنة الاتحادية لعام 2013 مالم يدرج التخصيص المالي للقانون ،الذي يهم شريحة واسعة من الطلبة".

 وكان مجلس النواب العراقي صوت، مطلع آب 2012، خلال جلسته الـ(12) من الفصل التشريعي الأول للسنة التشريعية الثالثة ، على مشروع قانون منحة طلبة الجامعات والمعاهد العراقية الحكومية.

 وأعلنت لجنة التعليم العالي البرلمانية، في الثاني من آب 2012، أن هذا القانون سيشمل ذوي الدخل المحدود الذين يمتلكون البطاقة التموينية، وفيما أكدت أنه لا يشمل طلبة التعليم المسائي، أشارت إلى أنها بصدد دراسة مسودة قانون لتسليف طلبة الجامعات الأهلية أو المسائية.

 وكانت لجنة التربية في مجلس النواب العراقي أعلنت، في (18 أيلول 2012)، عن إعداد مقترح قانون يمنح طلبة المدارس الابتدائية مبالغ مالية تصل إلى 100 ألف دينار شهريا، وفي حين أكدت أن القانون يهدف إلى تجفيف منابع الأمية، أشارت إلى أن غالبية حالات التسرب بين الطلاب تكون من المدارس الابتدائية.

يذكر أن عدد الطلبة الجامعيين المشمولين بقانون المنحة الشهرية يصل إلى نحو 500 ألف طالب، موزعين على مختلف جامعات ومعاهد  العراق.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: