انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 26 اغســطس 2019 - 03:23
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
السويد تفتتح فرعا للجمعية الرياضية العراقية السويدية في بغداد وتؤكد دعمها للعراق


الكاتب: MJ
المحرر: BS ,Ed
2012/11/30 13:59
عدد القراءات: 2511


المدى برس/ بغداد

افتتح في العاصمة العراقية بغداد أول فرع للجمعية الرياضية العراقية السويدية في العراق، واشارت الجمعية الى أن العام المقبل سيشهد افتتاح فرع آخر لها في دهوك، في حين عدت الخارجية العراقية افتتاح فرع الجمعية بالإمر الصحيح لتطوير العلاقات بين البلدين.

وقال السفير السويدي في العراق يوركن لندستروم في حديث الى (المدى برس) على هامش احتفالية اقيمت في نادي العلوية في بغداد بالمناسبة إن "الهدف من فتح فرع الجمعية في العاصمة بغداد هو تفعيل جزء من التعاون بين العراق والسويد في مختلف المجالات، خصوصا الرياضية منها".

واوضح  لندستروم أن "الحكومة السويدية تسعى الى تقديم الدعم للعراق في مختلف المجالات ولهذا نحن موجودون في البلاد".

من جانبه، أكد مدير الجمعية الرياضية العراقية السويدية ايفان كاتو أن "هدف الجمعية هو تبادل الخبرات بين البلدين في مجالات الرياضية والفنية والاجتماعية"، مبينا أن "الجمعية ستعمل على تطوير جميع المجالات المهمة في العراق بالإضافة الى الرياضة".

واضاف كاتو أن "الجمعية ستدرس تلبية جميع المطالب التي يحتاجها الجانب العراقي"، وبين أن "الجانب العراقي يعمل منذ اربع سنوات لافتتاح فرع الجمعية وقد نجح اليوم في ذلك"، لافتا إلى أن "العام المقبل سيشهد افتتاح فرع اخر للجمعية في محافظة دهوك".

من جهت، أكد مدير فرع الجمعية في بغداد اللاعب الدولي السابق غانم عربي أن "الجمعية ستعمل على تطوير الالعاب الرياضية كافة كما ستعمل على إرسال بعثات عراقية في فنية واجتماعية الى السويد لكسب الخبرات".

واوضح عريبي في حديث الى (المدى برس) أن "اعضاء الجمعية يمثلون اختصاصات مختلفة اغلبهم رياضيين وصحافيين ".

 بدوره، عد وكيل وزارة الخارجية لبيد عباوي في حديث الى (المدى برس) مبادرة الحكومة السويدية على فتح الجمعية "خطوة صحيحة لتعزيز اوصر التعايش السلمي بين الشعبين وتطوير العلاقات بين البلدين".

ويعد افتتاح فرع للجمعية الرياضية العراقية السويدية  في بغداد هو الاول من نوعه خارج السويد منذ تأسيس الجمعية في ( 13  /ايلول  /2009 ) في مدينة كَوتبيرغ السويدية.

وتضم السويد أكبر جالية عراقية في أوروبا وكانت استقبلت خلال سنوات الحصار على العراق الآلاف منهم، وتشهد العلاقات العراقية السويدية تقدما ملموسا منذ العام 2003 حيث اعادة السويد تعين سفير لها في العراق، فضلا عن محاولتها دخول السوق العراقية خصوصا في توريد المعدات الثقيلة كالشاحنات واليات البناء للعراق، وشهدت الفترة الماضية زيارات متعددة اخرها كان لوزير الخارجية السويدي الى بغداد واربيل في حزيران الماضي ضمن وفد اوربي ضم وزراء خارجية بولونيا وبلغاريا.

تعليقات القراء:
مجموع التعليقات: 1
(1) الاسم: مصطفئ سامي سلمان   تاريخ الارسال: 3/19/2013 1:02:47 PM
سلام عليكم انا حاب ان اكون عضوا في الجمعيه الرياضيه العراقيه السويديد بسب انا كنت عايش في السويد وا تبادل الخبراه كيف تكون الطريقه التسجيل مع الشكر الجزيلا
اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: