انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 24 اغســطس 2019 - 16:43
اقتصاد
حجم الخط :
هيئة حقول نفط ذي قار
ذي قار: كبريات الشركات النفطية العالمية تود العمل بقطاع النفط في المحافظة


الكاتب: ,TZ
المحرر: BS ,
2013/12/06 11:07
عدد القراءات: 2421


 

 

المدى برس/ ذي قار

أكد محافظ ذي قار يحيى محمد باقر الناصري، اليوم الجمعة، أن كبريات الشركات النفطية المشاركة في المعرض الدولي الرابع للنفط والغاز المقام حاليا في البصرة، أبدت رغبة كبيرة للعمل في قطاع النفط بالمحافظة، مبينا أن ممثلي شركات نفطية روسية وأمريكية وسويدية وغيرها من الشركات الرصينة ستزور ذي قار قريبا للاطلاع ميدانيا على سوق العمل.

وقال الناصري في بيان تسلمت (المدى برس) نسخة منه، على هامش مشاركته في المعرض الدولي الرابع للنفط والغاز الذي انطلقت أعماله امس الخميس في البصرة، إن "الشركات النفطية والممثليات الدبلوماسية التي التقاها وفد المحافظة المشارك في المعرض الدولي الرابع، أبدت رغبة كبيرة لدخول السوق المحلية والعمل في القطاع النفطي في المحافظة".

وأضاف الناصري أن "محافظة ذي قار كانت هي المبادرة بتقديم الدعوات لجميع الشركات المشاركة في المعرض والشركات بدورها أبدت رغبتها بالحضور والاطلاع ميدانيا على الفرص الاستثمارية ومجالات العمل المتاحة في سوق ذي قار".

وتوقع محافظ ذي قار أن "تقوم وفود من الشركات بزيارة قريبة إلى المحافظة للاطلاع على الفرص الاستثمارية واستكمال المباحثات التي تمهد لدخولها إلى سوق العمل في المحافظة".

وبين الناصري أن "من بين الشركات التي التقاها وفد المحافظة شركات سويدية وإيطالية وروسية وأمريكية ويابانية وتركية وغيرها من الشركات المتخصصة في الصناعات النفطية والصناعات الآخرى".

ولفت الناصري إلى أن "الأوضاع الأمنية المستقرة في المحافظة والاحتياطي النفطي الكبير والمستقبل الواعد للصناعة النفطية من شأنه أن يحفز الشركات الأجنبية الرصينة على العمل في القطاع النفطي في ذي قار".

وشهدت محافظة البصرة، يوم أمس الخميس، افتتاح المعرض الدولي الرابع للنفط والغاز بمشاركة 350 شركة من 35 دولة وحضور شخصيات سياسية ودبلوماسية ورجال أعمال ومدراء شركات نفطية.

وكانت إدارة ذي قار كشفت، يوم الثلاثاء (17 أيلول 2013)، عن رغبة شركة بتروناس العاملة في حقل الغراف النفطي، بتوسيع استثماراتها في المحافظة، (350 كم جنوب العاصمة بغداد)، لتشمل مصفى الناصرية، مبينة أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد الاحتفال رسمياً بانطلاق إنتاج النفط في ذلك الحقل بحضور رئيس الحكومة نوري المالكي، مما ينعش اقتصاد المحافظة ويؤمن المزيد من فرص العمل لأبنائها.

وكانت شركتي بتروناس الماليزية وجابكس اليابانية فازتا بعقد تطوير حقل الغراف في محافظة ذي قار، الذي يتضمن حفر وتطوير 11 بئراً لإنتاج النفط الخام في المرحلة الأولى، ليستكمل فيما بعد ليبلغ 240 بئراً عام 2017، إذ أن من المقرر أن يرتفع سقف الإنتاج النفطي في حقل الغراف خلال العام المذكور إلى 230 ألف برميل يومياً.

وكانت هيئة حقول ذي قار، كشفت في (الـ27 من آب 2013)، عن ارتفاع تقديرات الاحتياطي النفطي في حقل الغراف إلى سبعة مليارات وخمسمئة مليون برميل، ورجحت أن يرتفع إنتاج الحقل إلى 50 ألف برميل يومياً خلال العام 2013 الحالي، في حين أكد محافظ ذي قار، أن شركة بتروناس المستثمرة للحقل طلبت تمديد عقدها إلى ما بعد عام 2017.

وكانت محافظة ذي قار أعلنت، في (الـ24 من آب 2013)، أن مطلع أيلول 2013، سيشهد انطلاق عملية الإنتاج في حقل الغراف النفطي بواقع 35 ألف برميل يومياً ليرتفع الإنتاج إلى 50 ألف برميل يومياً في نهاية العام الحالي، ويستقر بعدها عند 230 ألف برميل يومياً عام 2017.

ويشار إلى أن شركتي بتروناس الماليزية وجابيكس اليابانية فازتا بعقد تطوير حقل الغراف في محافظة ذي قار على حفر وتطوير 11 بئراً نفطياً وبإنتاج من النفط الخام يصل إلى 50 ألف برميل يومياً نهاية العام 2013 الحالي، في حين أن شركة بتروناس الماليزية تستحوذ على 45% من حصص مشروع حقل الغراف في محافظة ذي قار، وتمتلك شركة جابكس اليابانية المتألفة معها على حصة 30% من المشروع، وترجع الحصة الباقية لشركة نفط الشمال.

 

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: