انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 20 اغســطس 2019 - 05:42
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
الوفد المسيحي الذي وصل الى الناصرية
وفد من الحجيج المسيحيين يصل الناصرية لأداء طقوس الحج في بيت النبي ابراهيم الخليل


الكاتب: HUA ,RS
المحرر: ,RS
2013/12/13 15:42
عدد القراءات: 2622


 

المدى برس/ ذي قار

أكد رئيس مؤسسة الحجيج العالمية التابعة للفاتيكان المطران اندريانا ليبريو، اليوم الجمعة، أن وفدا برئاسته وصل الى محافظة ذي قار ويضم 30 شخصية دينية ورسمية، وبين أن هدف الزيارة "أداء طقوس الحج في بيت النبي ابراهيم الخليل في مدينة اور الاثرية"، وفي حين عد الزيارة بأنها "رسالة للمسيحيين بإمكانية الحج"، أكد أن قدوم الحجيج المسيحيين "سينعش الوضع الاقتصادي للمحافظة".

وقال اندريانا ليبريو، في حديث الى (المدى برس)، "وصلنا الى محافظة ذي قار اليوم قادمين من البصرة لاداء طقوس الحج في بيت النبي ابراهيم الخليل في مدينة اور الاثرية، (18 كم جنوب غرب الناصرية)"، موضحا أن "وفدنا برئاستي ويضم 30 شخصية دينية ورسمية فضلا عن فريق اعلامي كبير".

واضاف رئيس مؤسسة الحجيج العالمية أن "هذه الزيارة هي رسالة للمسيحيين الراغبين بزيارة بيت النبي ابراهيم تبين لهم قدسية هذا البيت وامكانية الحج"، لافتا الى أن "قدوم الحجيج المسيحيين الى الناصرية من شأنه ان ينعش الوضع الاقتصادي للمدينة"، مؤكدا أن "الوفد سينقل انطباعاته عن المحافظة ومدى الاستقرار فيها".

يشار الى أنه من المقرر، يوم غد السبت، ان تهيئ الحكومة المحلية في ذي قار برنامجا للوفد لاقامة احتفالية وطقوس دينية والحج الى بيت النبي ابراهيم في مدينة اور، كما يتضمن البرنامج زيارة اهوار الناصرية والمواقع السياحية.

وكانت محافظة ذي قار اعلنت، امس الاول (11 كانون الاول 2013)، إستكمال كافة الاستعدادات لاستقبال وفد من الفاتيكان لزيارة بيت النبي ابراهيم في مدينة أور الاثرية اليوم الجمعة، وفيما بينت أن الوفد الزائر يضم 30 اسقفا وشخصية دينية وسيقيم قداسا وصلوات في المدينة فضلا عن زيارة مناطق الاهوار والمواقع السياحية، دعت مجلس النواب إلى تخصيص اموال لمشروع إحياء المدينة الاثرية وتأهيل بيت النبي ابراهيم.

وكانت إدارة محافظ ذي قار، أعلنت يوم الخميس 26 ايلول 2013 ، عن موافقة رئيس الحكومة، نوري المالكي، على تخصيص 600 مليار دينار لمشروع إحياء مدينة أور الأثرية وتأهيل بيت النبي إبراهيم الخليل (ع)، مبينة أن المشروع سيدرج ضمن مشاريع وزارة السياحة والآثار لعام 2014 المقبل.

يذكر أن إدارة محافظة ذي قار كانت قد أعدت مشروعاً لإحياء مدينة أور الأثرية وتأهيل بيت النبي إبراهيم الخليل (ع)، استعدادا لاستقبال أفواج السياح والوفود الدينية القادمة من أنحاء العالم.

وكان العشرات من المسيحيين، توافدوا يوم الجمعة 22 تشرين الثاني 2013 ، إلى مدينة أور الأثرية في ذي قار، للاحتفال بـ(نهاية السنة الإيمانية)، وفيما عدت حكومة المحافظة المحلية الاحتفالية "منطلقا لتشجيع السياحة الدينية والإثارية"، أكدت أنها تنتظر وصول وفد من الفاتيكان لإقامة صلوات دينية في المحافظة.

وتضم محافظة ذي قار، ومركزها مدينة الناصرية،(350 كم جنوب العاصمة بغداد)، نحو 1200 موقع آثاري يعود معظمها إلى عصر فجر السلالات والحضارات السومرية والأكدية والبابلية والأخمينية والفرثية والساسانية والعصر الإسلامي، وتعد من أغنى المحافظات العراقية بالمواقع الأثرية المهمة، إذ تضم بيت النبي إبراهيم (ع) وزقورة أور التاريخية، فضلاً عن المقبرة الملكية، وقصر شولكي ومعبد (دب لال ماخ) الذي يعد أقدم محكمة في التاريخ.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: