انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 27 نوفمبر 2014 - 13:24
أخبار ذات صلة
لا يوجد اخبار ذات صلة..
أمن
حجم الخط :
جندي عراقي يعرض كيفية استخدام مدفع الهاون
مقتل واصابة 31 شخصا بسقوط قذائف هاون على الاحياء الشرقية للفلوجة


الكاتب: HF
المحرر: BS
2014/01/03 20:47
عدد القراءات: 1044


المدى برس/بغداد

افاد مصدر في شرطة محافظة الانبار، اليوم الجمعة، بان 31 شخصا سقطوا بين قتيل وجريح بسقوط قذائف هاون  على الاحياء الشرقية لمدينة الفلوجة(60 كم غرب بغداد)، فيما اشار الى أن القذائف اطلقت من مقر للجيش العراقي.

وقال المصدر في حديث الى (المدى برس) ، إن " عدد من قذائف الهاون سقطت على احياء العسكري والجغيفي والشرطة شرقي الفلوجة، مما اسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص واصابة 28 اخرين بينهم اربع نساء وثلاثة اطفال".

واضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن " القذائف اطلقت من معسكر المزرعه الذي تتخذ منه قوات الجيش العراقي مقرا لها".

وكانت قيادة عمليات الأنبار اعلنت، اليوم الجمعة، أن القوات الأمنية قصفت تجمعا لأكثر من 150 إرهابيا في منطقة عامرية الفلوجة،فيما اشارت الى رصد تعزيزات لعناصر تنظيم (داعش) في بعض مناطق محافظة الانبار.

وأعلنت قيادة شرطة محافظة الأنبار، اليوم الجمعة، عن "انتشار قوات الشرطة المحلية وأفواج الطوارئ في جميع مدن المحافظة"، وفيما بينت أن العشائر "تساند القوات الأمنية لدعم سلطة القانون وعدم السماح للمظاهر المسلحة في الشوارع"، أكد مجلس المحافظة أن الوضع الأمني "مستقر وقوات الشرطة المحلية تسيطر بشكل كامل"، لافتا إلى أنه "وضع إمكانياته الكاملة لتأمين المؤسسات الحكومية وتوفير الخدمات للمواطنين".

وكان قائد الفرقة الخاصة لجهاز مكافحة الإرهاب اللواء فاضل برواري هدد، أمس الخميس، بدخول محافظة الأنبار بصواريخ "حرارية تدخل العراق لأول مرة" وليس بسلاح خفيف، وأشار إلى أن تلك الصواريخ ستحمل اسمه، وفيما توعد بـ"إبادة" عناصر (داعش)، أشار إلى أن قواته تخوض الآن اشتباكات عنيفة في مدينة الفلوجة.

وكان مصدر في شرطة محافظة الأنبار، قال في حديث إلى (المدى برس)، في وقت سابق من امس الخميس إن "اشتباكات عنيفة بالأسلحة الخفيفة والثقيلة اندلعت، بين عناصر مسلحة وقوات من الجيش حاولت دخول مدينة الفلوجة من ثلاثة محاور هي  الطريق الدولي السريع شرقي الفلوجة ومن المنطقة السكنية شمالي المدينة، وحي الشهداء جنوبي الفلوجة، مما أسفر عن إلحاق أضرار مادية بعدد من دوريات الجيش، من دون معرفة حجم الخسائر البشرية"، مبينا أن "الاشتباكات استمرت لمدة ثلاث ساعات".

يذكر أن محافظة الأنبار، تشهد عمليات عسكرية واسعة النطاق ضد التنظيمات المسلحة، وتوتراً شديداً على خلفية اعتقال القوات الأمنية النائب عن قائمة متحدون، أحمد العلواني، ومقتل شقيقه، فضلاً عن مقتل أبن شقيق رئيس مجلس إنقاذ الأنبار، حميد الهايس، ونجل محمد الهايس، زعيم تنظيم أبناء العراق، في (الـ28 من كانون الأول 2013 المنصرم).

 

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: