انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الجمعة, 22 مـارس 2019 - 11:14
سياسة
حجم الخط :
رتل عسكري لقوات مكافحة الارهاب العراقية على طريق مطار بغداد الدولي غربي العاصمة تصوير (منير الجبوري)
انتشار أمني مكثف وسط بغداد مسنود بـ"المدرعات" وتعزيز بعض مناطقها بـ"وحدات مشتركة" وإغلاق الخضراء


الكاتب: BS ,NN
المحرر: BS
2014/08/10 21:44
عدد القراءات: 10219


 

 

المدى برس/ بغداد

أفاد مصدر في وزارة الداخلية، اليوم الأحد، بأن العاصمة بغداد شهدت في ساعة متأخرة من مساء اليوم، انتشاراً مكثفاً تحسباً لأي طارئ خصوصاً مع قرب انتهاء المهلة الدستورية لتكليف مرشح الكتلة الأكبر لمنصب رئيس الوزراء، فيما اشار المصدر الى وصول تعزيزات عسكرية من وحدات مشتركة وقوات مكافحة الارهاب الى بعض مناطق العاصمة.

وقال المصدر في حديث الى(المدى برس) ، إن "بعض مناطق العاصمة بغداد شهدت في ساعة متقدمة من ،مساء اليوم، وخصوصاً منطقتي الكرادة والصالحية وغيرها من مناطق وسط العاصمة بغداد والتي تقع بالقرب من المنطقة الخضراء المحصنة، انتشار امني غير مسبوق تمثل بانتشار عدد من المدرعات والعجلات العسكرية وانتشار مكثف لعناصر الشرطة الاتحادية وقوات مكافحة الإرهاب"، مبيناً أن القوات الامنية منعت الخروج والدخول من المنطقة الخضراء وفرضت طوقاً امنياً تمثل بانتشار عجلات مدرعة ومدرعات حول بواباتها".

واضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "وحدات عسكرية مشتركة من وزارتي الداخلية والدفاع اضافة الى وحدات النخبة مزودة بعجلات مدرعة توجهت لإسناد القطاعات العسكرية المنتشرة في شرق العاصمة بغداد"،  مشيراً الى انتشار بعض وحدات الجيش في مناطق غربي العاصمة في المناطق التي تسيطر عليها قوات الشرطة الاتحادية".

واشار المصدر الى أن "هذه الإجراءات تأتي تحسباً لأي طارئ خصوصاً مع انتهاء المهلة الدستورية لتكليف مرشح الكتلة الأكبر لمنصب رئيس الوزراء".

وقد امهل رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، التحالف الشيعي حتى اليوم الأحد، لتسمية مرشح مقبول وطنياً، يجري تكليفه بتشكيل الوزارة، وسط مطالبات محلية ودولية بتغيير الفريق السياسي الحاكم، والمجيء بشخصية قادرة على انتهاج سياسة معتدلة من شأنها اعادة توحيد لموقف السياسي الممزق، في ظروف البلاد الاكثر حراجة، حيث تعاني كل الشرائح العراقية ويلات الحرب مع الارهاب.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: