انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018 - 22:25
أمن
حجم الخط :
من أجواء التظاهرات التي شهدتها سامراء خلال العام الحالي
مقتل أحد شيوخ العشائر الداعمة للتظاهرات بسامراء واصابة شقيقه في هجوم مسلح شرق تكريت


الكاتب: AM
المحرر: Ed
2013/01/22 09:48
عدد القراءات: 2289


المدى برس/ صلاح الدين

أفاد مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين، الثلاثاء، بأن أحد شيوخ العشائر الداعمة للتظاهرات المناوئة لسياسة الحكومة والتي تخرج في سامراء منذ نحو اربعة أسابيع، قتل في هجوم مسلح، جنوب تكريت، فيما لفت إلى أن الهجوم أسفر عن إصابة شقيقه بجروح بالغة.

وقال المصدر في حديث إلى (المدى برس) إن "مسلحين مجهولين فتحوا نيران لنار من أسلحة رشاشة على سيارة الشيخ صبار أحمد العباسي عندما كان يقودها في ساعة متقدمة ليلة الاثنين في منطقة البوخدو جنوب قضاء الدور(25كم  شرق تكريت)"، مضيفا أن "الحادث أسفر عن مقتل الشيخ وإصابة شقيقه الذي كان يرافقه بجروح بالغة".

وبين المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن "المهاجمين كانوا يستقلون سيارتين حديثتين ويقدر عددهم بخمسة"، لافتا إلى أن "الشيخ صبار احمد العباسي هو من عشيرة العباسيين في سامراء وهو قيادي في صحوة سامراء ومن المؤيدين بقوة للتظاهرات التي خرجت ضد سياسة الحكومة".

وتعد سامراء من أكثر مناطق العراق التي تشهد تظاهرات حاشدة مناوئة لسياسة الحكومة إذ تجمع فيها في جمعة (لا تخادع) في 18 / 1/ 2013 أكثر من مئة ألف جددوا التنديد بسياسة رئيس الحكومة نوري المالكي وخصوصا لـ"تجاهله لمطالبهم كما يقولون".

وشهد الأسبوعان الماضيان العديد من عمليات الاغتيال التي طالت قادة تلك التظاهرات او الداعمين لها وأبرز هؤلاء شيخ عشيرة الجبور محمد طاهر العبد ربه الذي قتل في 14/ 1/ 2013 في هجوم مسلح في منطقة بادوش (30 كم غرب الموصل)، والنائب عن القائمة العراقية عيفان السعدون العيساوي الذي اغتيل بتفجير انتحاري اثناء توجهه إلى ساحة الاعتصام في مدينة الفلوجة،(62كم غرب بغداد) بعد يوم واحد من اغتيال العبد ربه، في حين نجا وزير المالية رافع العيساوي من محاولة اغتيال من تفجير عبوة ناسفة استهدفت موكبه في ابو غريب في 13/ 1/ 2013.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: