انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 26 اغســطس 2019 - 03:49
العالم الآن
حجم الخط :
مدينة البندقية تترقب مشاركة فنية عراقية ثانية بمعرضها الدولي صيف العام 2013 الحالي


الكاتب: HAA
المحرر: BK
2013/01/22 18:55
عدد القراءات: 2515


المدى برس/ بغداد

أعلنت مؤسسة رؤيا للفن العراقي المعاصر، اليوم الثلاثاء، عن استعدادها لتقديم مجموعة لوحات فنية عراقية جديدة في (بينالي) البندقية بدورته الثانية صيف العام 2013 الحالي، بعد النجاح الذي حققه الحضور العراقي في دورة المهرجان الأولى عام 2011 الماضي.

وقالت مديرة المؤسسة تمارا جلبي، وهي المسؤولة عن المعرض، اليوم، إنها "ستقدم عدداً من اللوحات العراقية في قاعة قصر بالازو داندولو في مدينة البندقية الإيطالية خلال الدورة الثانية لبينالي المدينة الذي سيقام صيف العام 2013 الحالي برعاية مدير معرض ايكون في انكلترا جوناثان واتكنز".

وأضافت جلبي، "قمت صحبة جوناثان واتكنز بالعمل مع باحثين وخبراء من داخل العراق لاختيار مجموعة من أعمال الفنانين العراقيين"، مشيرة إلى أن "المؤسسة استضافت العديد من المناسبات الفنية والتقت بأكثر من 90 فناناً وزارت معارض ومشاغل فنية في بغداد وبابل وإقليم كردستان".

وأوضحت مديرة مؤسسة رؤيا للفن العراقي المعاصر، أن "شباط المقبل سيشهد قيامي برحلة ثالثة للبلاد للالتقاء بفنانين في البصرة قبل الرجوع إلى بغداد للقيام بالاختيارات النهائية"، لافتة إلى أنه على الرغم من "عدم تسجيل أي فنان بشكل رسمي لحد الآن فإن الإعلان عن هذا المعرض في الإعلام يقدم بعض التفاصيل عن عمليات الإعداد لهذا المشروع".

وتابعت جلبي، أن "قصر بالازو سيشهد حدثاً فنياً رائعاً، حيث سيقام المعرض في قاعة القصر الذي شيد في القرن السادس عشر ولم يستخدم سابقاً كجناح للعرض الفني"، متوقعة أن "يسلط معرض البندقية الضوء على العراق ويعرف الزوار بالفن العراقي".

يذكر أن العراق عاد إلى بينالي البندقية عام 2011 بعد غياب استمر 35 عاماً، وكان عنوان جناح العراق (المياه الجريحة)، بمشاركة ستة من الفنانين العراقيين هم عادل عابدين، حليم الكريم، أحمد السوداني، علي عساف، آزاد ناناكلي ووليد سبتي.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: