انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 20 اغســطس 2019 - 05:40
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
مجلس محافظة المثنى يقرر منع تنصيب ابراج الاتصالات دون موافقات رسمية
الاتصالات تتعاقد مع سبع شركات لتحسين خدمة الانترنت وخفض ثمنها منتصف 2016


الكاتب: BS ,MJ
المحرر: BK ,BS
2015/10/02 14:26
عدد القراءات: 5547


المدى برس/ بغداد

أعلنت وزارة الاتصالات، اليوم الجمعة، عن تعاقدها مع سبع شركات مجهزة للانترنت، ضماناً لتحقيق المنافسة لتوفير خدمة أفضل لعموم المحافظات، متوقعة أن يسهم ذلك في زيادة جودة الخدمة وخفض أسعارها منتصف العام 2016 المقبل.

وقال المدير العام للشركة العامة للاتصالات والبريد، صالح حسن، في حديث إلى (المدى برس)، إن "الشركة ابرمت سبعة عقود مع الشركات المجهزة لخدمة الانترنت لتمرير السعات الدولية عبر الشبكة الوطنية للتراسل"، عاداً أن ذلك "يصب في مصلحة مستخدمي الخدمة إذ سيؤدي إلى تحسين جودتها".

وأضاف حسن، أن "العقود السبعة هي من أصل 16 سيتم توقيعها مع شركات محلية أو عربية أحيلت إليها إدارة المنافذ"، مشيراً إلى أن "توقيع العقود سيتم بعد إكمال الإجراءات اللازمة".

وأوضح المدير العام، أن "الشركة العامة للاتصالات والبريد تمتلك منظومات في كل منفذ حدودي يدخل إليه الكابل الخاص بالانترنت، ليتم بعدها توزيعه على عموم العراق"، مبيناً أن "وزارة الاتصالات كانت تتعامل في وقت سابق مع خمس شركات انترنت عبر ثلاثة منافذ برية ومنفذين بحريين، لكنها أصبحت تتعامل حالياً مع 12 منفذاً حدودياً بما فيها تلك الموجودة في إقليم كردستان".

وذكر حسن، أن "العقد الجديد خصص شركتين لكل منفذ، لكل شركة منفذين، في حين كان لكل شركة منفذاً واحداً سابقاً"، عاداً أن ذلك "يؤمن منافسة بين الشركات لتوفير خدمة الانترنت لعموم المحافظات بنوعية جيدة وسرعة فائقة".

وتابع المدير العام للشركة العامة للاتصالات والبريد، أن "العقد نص أيضاً على حق استخدام الشركات للبنى التحتية للشركة العامة للاتصالات والبريد، ما سيرفد موازنة الشركة بمردودات مالية كبيرة"، مستطرداً أن "لدى الشركة دراسة لتخفيض أسعار ايجار البنى التحتية بشرط تخفض الشركات أسعار الانترنت للمواطنين".

من جهته قال مدير شبكات الانترنت في وزارة الاتصالات، علي القصاب، في حديث إلى (المدى برس)، إن تلك "العقود ستحسن خدمات الانترنت في العراق بعد أن زاد عدد الشركات المجهزة من أربع إلى 12"، مضيفاً أن "الشركة العامة للاتصالات ستكون جهة مراقبة لعمل تلك الشركات من خلال مشروع سينطلق قريباً من أهم فقراته مراقبة جودة الانترنت المقدمة للمواطن".

وأوضح القصاب، أن "تطبيق آلية القرار الحكومي بتخفيض أسعار الانترنت إلى النصف سيشمل تلك الشركات"، متوقعاً أن "يشهد النصف الأول من العام 2016 المقبل تحسناً كبيراً جداً في جودة الانترنت مع خفض سعره".

وكانت وزارة الاتصالات، أكدت في (الثاني من حزيران 2015)، توجهها نحو المشاريع الاستثمارية والمشتركة مع القطاع الخاص، مبينة أن شركات القطاع الخاص تتحرك بحرية أكبر وتلبي الحاجة بشكل أسرع وأفضل.

 

تعليقات القراء:
مجموع التعليقات: 1
(1) الاسم: عبد الرحمن   تاريخ الارسال: 1/29/2016 3:33:43 PM
أنجاز رائع !! والله انا دفعت شهريا 65الف دينار لخدمه الأنترنت !! والنت ضعيف يااخوان لييييش ؟؟؟ اني من مدينه النجف الأشرف . من ايرثلنك ماسبب الضعف العام والتقطيع الفضيع ؟؟؟
اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: