انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاربعاء, 17 يوليــو 2019 - 09:16
اقتصاد
حجم الخط :
نفط ميسان تعد مؤتمر الحلفاية "قفزة اقتصادية" وشركة ماليزية: المحافظة تعيش على بحر من النفط


الكاتب: AAW ,AHF ,BS
المحرر: AHF ,BS
2015/10/28 17:05
عدد القراءات: 3932


 

 

المدى برس / ميسان

وصفت شركة نفط ميسان، اليوم الاربعاء، انطلاق أعمال مؤتمر النفط والغاز على أرض حقل الحلفاية "قفزة اقتصادية مهمة"، وفيما اعربت عن املها ان يكون تصدير النفط مليونياً خلال الاعوام المقبلة، أبدت شركة نفط ماليزية أملها بالعمل في المحافظة، مبينة أن ميسان تعيش على بحر من النفط.

وقال مدير شركة نفط ميسان عدنان نوشي في حديث الى (المدى برس)، على هامش افتتاح المؤتمر العلمي الثالث للنفط والغاز في العراق تحت شعار (الثروة الهايدروكاربونية ضمان لحياة أفضل)، وحضرته، (المدى برس)، إن "انعقاد المؤتمر الثالث والذي يقام على أرض العمارة للشركات العالمية وممثلين عن شركات النفط العاملة في العراق وغيرها من الشركات الاجنبية يمثل قفزة اقتصادية مهمة ويرافقها جولات التراخيص في رفع القدرة والكفاءة في استخراج النفط في مدة قليلة كانا عاملين مهمين في التطوير النفطي الحاصل الان".

وأضاف نوشي أن "الشركة حققت انتاج نسب عالية في الاستخراج النفطي ونسعى الى تطوير الحقول المنتجة للنفط عبر الاستفادة من البحوث التي ستطرح خلال المؤتمر".

وتابع نوشي أن "الجولات حققت اهمية اخرى من خلال الشفافية بتقارير المنظمات العالمية التي أشارت الى مرونة وكفاءة القطاع النفطي العراقي في تحقيق تقدم واضح"، مبيناً اننا "قطعنا اشواطاً في الاستخراج النفطي الذي ارتفع تدريجياً ومن المؤمل أن يكون تصدير النفط  مليوني خلال الاعوام المقبلة".

بدوره قال ممثل شركة بتروناس الماليزية النفطية جوزيل اسا في حديث الى (المدى برس)، "نترقب العمل في محافظة ميسان بصفتها احدى المحافظات التي تعيش على بحر من النفط ونتطلع الى أن نكون جزءاً مهماً في الاستخراجات النفطية عبر عملنا في هذه المحافظات"، مبيناً أن "المؤتمر الاول عقد في بغداد وكان لنا دور مهم والمؤتمر الثاني في البصرة وكانت لدينا مشاركة فعالة واليوم في العماره نترقب العمل فيها".

واشار اسا الى ان "بحث الشركة الماليزية سيكون عن الاستخراج النفطي بالطرق الحديثة وكيفية الاستفادة من مشتقات النفط والغاز المحروق وفق نظريات علمية".

وكان المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد، قال في حديث صحفي، إن المؤتمر سيناقش على مدى يومين 49 بحثاً عبر 10 جلسات، تتضمن شؤون الاستخراج والتصفية والبيئة والطاقة والنانوتكنولوجي.

وقدم باحثون من العراق وروسيا والصين وماليزيا وإيران والاتحاد الأوروبي 223 ملخصاً للمؤتمر، وتم ترشيح 194 ليتم بعدها اختيار 60 بحثاً منها.

يذكر أن المؤتمر الأول للنفط والغاز أقيم في محافظة البصرة عام 2011، في حين أقيم المؤتمر الثاني في بغداد خلال عام 2013.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: