انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 22 اغســطس 2019 - 00:54
اقتصاد
حجم الخط :
وزير النفط في زيارة أحد المواقع جنوبي العراق
عبد المهدي يؤكد عزم العراق المحافظة على خططه لإنتاج النفط


الكاتب: HAA
المحرر: BK
2015/12/03 19:46
عدد القراءات: 7955


المدى برس/ بغداد

أكد العراق، اليوم الخميس، عزمه المحافظة على خططه لإنتاج النفط، مبيناً أن الاجتماع التشاوري "غير الرسمي" لأعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط "لم يسفر عن شيء ملموس".  

وقال وزير النفط العراقي، عادل عبد المهدي، في تصريحات إعلامية من مقر منظمة الدول المصدرة للنفط (الأوبك)، في العاصمة النمساوية فيينا، تابعتها (المدى برس)، إن "العراق سيحافظ على معدلات إنتاجه النفطي"، مبيناً أن "وزراء أوبك ما يزالون يتناقشون في اجتماعهم غير الرسمي، من دون التوصل لشيء ملموس".

ويأتي تصريح عبد المهدي، في أعقاب تسريبات إعلامية بشأن نية السعودية دعوة أعضاء الأوبك خفض إنتاجهم بمعدل مليون برميل يومياً العام 2016 المقبل، بالتنسيق مع المنتجين من خارج المنظمة، فضلاً عن العراق وإيران العضوين فيها.

يذكر أن وزراء نفط الأوبك عقدوا اليوم، اجتماعاً تشاورياً "غير رسمي" استعداداً لعقد اجتماعهم الدوري الرسمي غداً الجمعة.

ويتوقع أن يركز أعضاء أوبك على كيفية وقف تدهور أسعار النفط التي انخفضت قرابة 60 بالمئة سنة 2015 الحالية.

وكان عبد المهدي، ورئيس شركة تسويق النفط (سومو)، فلاح العامري، قد غادرا العراق، متوجهين إلى فيينا لحضور الاجتماع الدوري لمنظمة أوبك، في (الأول من كانون الأول 2015 الحالي).

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: