انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 22 اغســطس 2019 - 01:21
سياسة
حجم الخط :
العبادي يعلن عن توقيع خمس اتفاقيات مع الصين وينغ يعد العراق شريكاً مهماً في الشرق الأوسط


الكاتب: BS ,HAA
المحرر: AT ,BS
2015/12/22 15:47
عدد القراءات: 2266


 
 

المدى برس/ بغداد

أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الثلاثاء، توقيع خمس اتفاقيات تفاهم من بينها مذكرات تعاون اقتصادي وعسكري مع بكين، وفيما عد الرئيس الصيني شي جين ينغ، العراق "شريكاً مهماً للتعاون في الشرق الأوسط"، أشار الى أن البلدين بصدد اعلان بيان مشترك لتوقيع "شراكة ستراتيجية".

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، في بيان، تلقت (المدى برس)، نسخة منه، إن "العراق والصين وقعا على خمس اتفاقيات ومذكرات تفاهم للتعاون الاقتصادي والتكنولوجي والعسكري والدبلوماسي والنفط والطاقة".

من جهته، أشار ينغ خلال لقائه العبادي ظهر اليوم الثلاثاء، بحسب تصريحات صحفية، تابعتها (المدى برس)، الى أن "الصين تقدر علاقتها مع العراق وترى البلاد شريكاً يستحق الثقة  ومهماً للتعاون في الشرق الأوسط "، مؤكداً أن "بكين وبغداد ستصدران بياناً مشتركاً لإعلان تأسيس شراكة ستراتيجية".

ولفت ينغ، الى أن "تقارب العلاقات ما بين البلدين، يؤكد بشكل واضح، مدى الإدراك الكامل لأهمية علاقتهما وهو ما سيضع أسس صلبة للتنمية المستقبلية".

وكانت رئاسة الوزراء، أعلنت، أمس الاثنين، (2015،12،21) عن مغادرة رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، إلى الصين في زيارة رسمية، لتعزيز العلاقات الاقتصادية والعسكرية والأمنية بين البلدين والشعبين الصديقين وتوقيع اتفاقيات ثنائية، في حين أكد الأخير أن الزيارة تأتي ضمن توجه الحكومة لدعم الاقتصاد وتنويع مصادر السلاح.

وكانت صحيفة الوول ستريت جورنال The Wall Street Journal الأميركية، أكدت في تقرير لها اليوم، تابعته (المدى برس)، أن العراق يسعى للتحالف مع الصين نفطياُ، استعداداً لمواجهة المنافسة التي تشكلها إيران عند عودتها للسوق العالمية العام 2016 المقبل، ومواجهة هبوط الأسعار، مبينة أن المشروع المشترك سيركز على تسويق الخام العراقي إلى الصين.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: