انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الجمعة, 31 اكتوبر 2014 - 22:31
اهل الحق تتبرأ من 53 مسلحا من عناصرها وتؤكد : خطرون على الامن الاجتماعي عمليات بغداد تفكك نحو 140 عبوة ناسفة وحزامين ناسفين في مناطق متفرقة من العاصمة ميسان تحمّل الاعمار والاسكان مسؤولية التلكؤ في تنفيذ طريق منفذ الشيب الحدودي شخصيات سنية تعرضت لـ"الاستهداف" في عهد المالكي ستحضر مؤتمر مصالحة مسؤول سابق في المركزي: لا داعي للخوف كثيرا من العجز المالي والاقتراض الداخلي بديل للديون الخارجية العتبة الحسينية تنفي تبنيها لفكرة ارتداء المشاركين في ركضة طويريج للزي العسكري وتؤكد: لا نوجه بذلك كربلاء تعلن تعطيل الدوام الرسمي يومي الاحد والاثنين بمناسبة زيارة عاشوراء وتستثني الدوائر الخدمية والامنية شرطة ديالى: تدمير اكثر من 60% من قدرات داعش والتنظيم يعاني من ازمة قيادات عضو في مجلس محافظة كركوك "يناشد" اللجنة العليا والأمم المتحدة لاغاثة مخيم يحياوه في المحافظة بتروفاك تفوز بتمديد عقد توسعة منصة الفاو لتصدير النفط بقيمة 300 مليون دولار
أخبار ذات صلة
لا يوجد اخبار ذات صلة..
رياضة
حجم الخط :
المنتخب العراقي لكرة القدم
لاعبو المنتخب العراقي : لم يكن ادائنا جيدا امام إندونيسيا ونعاهد الجمهور على الافضل مستقبلا


الكاتب: MJM
المحرر: BS
2013/02/08 16:50
عدد القراءات: 1293


 

المدى برس/بغداد

اعرب عدد من  لاعبي المنتخب الوطني العراقي عن اسفهم للجماهير العراقي لسوء الاداء في الذي قدموه في مباراة الجولة الاولى امام المنتخب الاندنوسي من تصفيات امم اسيا على الرغم من فوزهم بهدف دون مقابل سجله يونس محمود في منتصف الشوط الثاني من المباراة.

وقال حارس مرمى المنتخب الوطني العراقي نور صبري في تصريحات صحفية إن " ماحدث كان سببه التهاون من قبل اللاعبين مع المنتخب الإندونيسي "، مبينا إن "اللاعبين يعدون الجمهور العراقي بتقديم الافضل في المباريات المقبلة".

من جانبه اكد مدافع المنتخب العراقي لكرة القدم سلام شاكر أن " الفريق لم يوفق في التعامل مع المباراة امام إندونيسيا  على الرغم من تسجيل هدف يتيم ".

بدور وعد كابتن المنتخب العراقي يونس محمود الجمهور العراقي بـ"تحقيق الافضل خلال المباريات القادمة"، موكدا أن اللاعبين الشباب قادرون على تقديم تحسين صورة المنتخب ورفع راية العراق في بطولة امما اسيا المقبلة في استراليا".

واعرب الجماهير  العراقية عن اسفها للنتيجة التي حققها الفريق العراقي امام المنتخب الإندونيسي على الرغم من تحقيق الفوز.

وقال مصطفى جاسم 25 عام إن " المنتخب العراقي لكرة القدم لم يحقق المرجو منه في تسجيل اكبر عدد من الاهداف في مباراة إندونيسيا لضعف مستواه الذي لم يصل مرمانا سوى مرتين على مدى الشوطين ".

فيما قال زين العابدين سمير 26عام إن " على الفريق العراقي ان يرفع من مستوى لعبه ولا يستهين بالفرق الضعيفة ،وخير دليل مباراتنا امام إندونيسيا" ، مبينا إن " خبرة يونس محمود اثمرت عن تسجيل المباراة الوحيد".

واوضح زين العابدين أن " على الفريق العراقي بأسلوب قوي وسريع امام المنتخب الصيني العنيد الذي سيلعب على ارضه وبين جماهيره "،

وكان المنتخب الوطني العراقي قد فاز في اول مواجهات الجولة الاولى من المجموعة الثالثة على نظيره الاندنوسي بهدف واحد مقابل لا شي جاء عن طريق اللاعب "السفاح "يونس محمود في منتصف الشوط الثاني من المباراة

ويتصدر المنتخب السعودي فرق المجموعة الثالثة بفارق الاهداف عن وصيفه المنتخب العراقي ويليه المنتخب اندنوسي واخيرا المنتخب الصيني

يشار ان المنتخب الوطني العراقي سيواجه نظيره الصيني في الثاني عشر من اذار المقبل في تشانغشا الصينية  . 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: