انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 19 اكتوبر 2017 - 03:08
سياسة
حجم الخط :
محافظ الانبار صهيب الراوي
محافظ الانبار يعلن تشكيل لجنة للتحقيق بـ"اتهامات" الهميم ويدعوه إلى "تقديم الادلة"


الكاتب: AB ,HF ,HH
المحرر: AB ,HH
2016/04/23 17:35
عدد القراءات: 1805


 

المدى برس / الانبار

أعلن محافظ الانبار صهيب الراوي، اليوم السبت، تشكيل لجنة للتحقيق باتهامات رئيس ديوان الوقف السني عبد اللطيف الهميم بشأن تفخيخ المنازل في مدينة الرمادي، وفيما كشف أن اللجنة التي يرأسها قائد عمليات الانبار ستقدم تقريرها خلال أسبوع، دعا الهميم إلى تقديم "أدلته" إلى اللجنة لتسهيل عملها و"الحفاظ على دماء الأبرياء".

وقال صهيب الراوي في حديث إلى (المدى برس)، إن "لجنة تحقيقية تم تشكليها للتحقيق حول الادعاءات التي صدرت من قبل رئيس الوقف السني عبد اللطيف الهميم، بتفخيخ عدد من منازل المدنيين بمناطق مختلفة من الرمادي من قبل جهات مجهولة".

وأضاف الراوي، أن "اللجنة التحقيقية شكلت برئاسة قائد عمليات الانبار اللواء الركن اسماعيل المحلاوي وعضوية قائد شرطة الانبار اللواء هادي رزيج ومدير الأمن الوطني في الانبار ومدير الدفاع المدني"، مبينا أن "اللجنة ستعمل على التحقيق بشكل دقيق وجمع الأدلة وتقديم تقرير مفصل خلال أسبوع واحد فقط".

ودعا الراوي، رئيس الوقف السني عبد اللطيف الهميم إلى "تقديم الأدلة الثبوتية من قبل رئيس الوقف السني إلى اللجنة التحقيقية لتسهيل مهمة عملها، حفاظا على دماء الأبرياء في الرمادي وتفويت الفرصة على المتربصين الذين يحاولون خلط الأوراق لمكاسب شخصية وحزبية ضيقة".

وكان المكتب الإعلامي لرئيس لجنة إعادة النازحين إلى الرمادي رئيس ديوان الوقف السني عبد اللطيف الهميم اتهم، أمس الجمعة،(22 نيسان 2016)، مسؤولين في مجلس محافظة الانبار، بإعادة تفخيخ المنازل التي طهرتها الفرق الهندسية في الرمادي لـ"عرقلة" إعادة النازحين، وأكدت مسؤوليتهم عن مقتل ثلاثة من عناصر الفرق الهندسية، وفيما أشار إلى امتلاك ما يثبت تورطهم في تلك "الجرائم المروّعة"، هدد بكشف الأسماء والوثائق خلال الساعات المقبلة.

وكان مجلس محافظة الانبار حمّل، امس الجمعة، ( 22 نيسان 2016)،رئيس الوقف السني عبد اللطيف الهميم، مسؤولية مقتل المدنيين بانفجار المنازل المفخخة في الرمادي، فيما أكد أن عودة النازحين إلى مناطقهم كانت متسرعة وغير مدروسة.

يذكر أن قيادة العمليات المشتركة، أعلنت في (الـ28 من كانون الأول 2015 المنصرم)، تحرير مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار من سيطرة (داعش)، ورفع العلم العراقي فوق المجمع الحكومي فيها.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: