انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 25 مايـو 2019 - 04:14
أمن
حجم الخط :
طائرات سوخوي عراقية خلال مهمة لها لضرب مواقع تنظيم داعش تصوير ( محمود رؤوف)
مقاتلات عراقية تحلق بعلو منخفض جنوبي ووسط بغداد


الكاتب: HH
المحرر: HH
2016/07/10 10:36
عدد القراءات: 3447


المدى برس/ بغداد

حلقت طائرات عراقية مقاتلة، اليوم الاحد، بعلو منخفض فوق مناطق متفرقة من جنوبي ووسط العاصمة بغداد، فيما اكد مصدر مطلع أن المقاتلات كان يقودها طيارون تخرجوا حديثا كجزء من التدريب.

وشوهدت، صباح اليوم، طائرتان مقاتلتان نوع (سوخوي) تحلقان بعلو منخفض فوق مناطق الكرادة وشارع السعدون والباب الشرقي، وسط بغداد، ومناطق الدورة والبياع وحي الاعلام، جنوبي بغداد، فيما استمرتا بالتحليق فوق تلك المناطق لاكثر من عشر دقائق ذهابا وايابا.

من جانبه قال مصدر مطلع في حديث إلى (المدى برس)، إن "الطائرتين اقلعتا من القاعدة الجوية في معسكر الرشيد، جنوبي شرق بغداد، ويقودها طيارين تخرجوا حديثا من كلية القوة الجوية العراقية".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "تحليق الطائرتين فوق مناطق جنوبي ووسط بغداد، كان جزءا من تدريب الطياريين المتخرجين حديثا".

يذكر أن القوة الجوية اعلن في الـ17 من كانون الاول 2015، عن تخرج الدورة الـ(77) التي تضم 50 ضابطاً برتبة ملازم وهم في الأصل من خريجي الدراسة الإعدادية، فيما كانت مدة الدورة ثلاثة أعوام تلقى خلالها الضباط دروساً وتدريبات في مجال الطيران والتدريب البدني والعلوم العسكرية الأخرى.  

 
 

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: