انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 20 اغســطس 2019 - 05:40
رياضة
حجم الخط :
جانب من احتفالات لاعبو منتخب الناشئين بعد فوزهم على اليابان والتأهل الى المباراة النهائية
ناشئة العراق تتأهل الى نهائي آسيا بعد تعطيل الكمبيوتر الياباني


الكاتب: AB ,NS
المحرر: AB ,NS
2016/09/29 15:23
عدد القراءات: 16021


 

المدى برس/ بغداد

تغلب المنتخب العراقي للناشئين، اليوم الخميس، بنتيجة تاريخية على نظيره الياباني بأربعة أهداف مقابل هدفين في مباراة نصف النهائي لبطولة ناشئي آسيا المقامة في الهند تحت الـ16 عاماً ليتأهل الى نهائي البطولة، ليعطل ليوث الرافدين الكمبيوتر الياباني بهذه النتيجة.

وبدأ المنتخب العراقي المباراة ضاغطاً على مرمى الفريق الياباني وحاول تهديد المرمى لإحراز الهدف الأول وهو ما تحقق له في الدقيقة الـ18 من عمر المباراة عن طريق هداف البطولة والمنتخب العراقي محمد داود، لكن الأخطاء الفردية فسحت المجال أمام لاعبي المنتخب الياباني بإدراك التعادل، بعدها اندفع الاخير بشكل واضح وحاول تهديد المرمى العراقي لأكثر من مرة حتى تمكن من التقدم بالهدف الثاني لينتهي الشوط بهدفين لصالح الكمبيوتر الياباني.

وفي الشوط الثاني أكمل الفريق الياباني ضغطه على المرمى العراقي وردت العارضة كرة خطرة للمنتخب الياباني، وحاول المنتخب العراقي معادلة النتيجة واستغل اللاعب منتظر عبد السادة هذا الاندفاع وتمكن من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة الـ69 ليعود المنتخب العراقي الى أجواء المباراة.

وتمكن المنتخب العراقي من مواصلة الضغط على المرمى الياباني ليحتسب حكم المباراة في الدقيقة الـ79 ركلة جزاء للمنتخب العراقي طرد في اثرها المدافع الياباني، واستطاع اللاعب محمد داود النجاح في تنفيذها ليتقدم المنتخب العراقي بثلاثة أهداف.

 وفي الوقت الإضافي واصل المنتخب العراقي الضغط على مرمى المنتخب الياباني مستغلاً اندفاع وتقدم لاعبيه، حيث احتسب الحكم ركلة جزاء أخرى للمنتخب العراقي نجح في تنفيذها اللاعب محمد داود ليرفع رصيده الى خمسة أهداف بصدارة هدافي المنتخب والبطولة، وينهي أمل المنتخب الياباني وتنتهي المباراة برباعية للمنتخب العراقي ليتأهل الى نهائي البطولة بانتظار الفائز من مباراة منتخبي كوريا الشمالية وإيران.  

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: