انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 18 يوليــو 2019 - 07:42
العالم الآن
حجم الخط :
شركة هولندية تكشف عن نظام ينقي الهواء بالكامل من الجزيئات الدقيقة


الكاتب:
المحرر:
2016/10/26 21:18
عدد القراءات: 7694


المدى برس / بغداد

 كشف النقاب في أمستردام عن نظام لتنقية الهواء تقريبا من كل الجزيئات الدقيقة ومتناهية الدقة المضرة بالصحة، في سياق ما يصفه مبتكروه بأول "شافط" عملاق من هذا القبيل.

وأوضح هنك بورسن الناطق باسم شركة "إنفينيتي غروب" التي قدمت هذا الابتكار خلال دورة العام 2016 من معرض "أوفشور إنرجي" أنها "مصفاة صناعية كبيرة مصنوعة من الفولاذ توضع فوق المباني بالقرب من المناطق الصناعية" أو المطارات أو المدن.

وهذا "النظام الابتكاري" في وسعه أن يشفط الهواء في محيط 300 متر وعلى علو سبعة كيلومترات لمعالجة 800 ألف متر مكعب من الهواء في الساعة وتصفية كل الجزيئات التي لا يتعدى قطرها 10 ميكرون أو تلك التي لا تتخطى 2,5 ميكرون، فضلا عن 95 % من الجزيئات الدقيقة جدا (نانو) المنتشرة في الهواء، بحسب ما بينت التجارب التي أجراها مركز الأبحاث الخاصة بالطاقة في هولندا (اي ان اس).

وقال بورسن في تصريحات صحفية إن "عمودا طويلا من الهواء يدخل في المصفاة ويخرج منه نظيفا".

وتعد الجزيئات الدقيقة الناجمة عن مخلفات إحراق الخشب والوقود والبخار الصناعي والمسببة للسرطان "الملوث الجوي الأشد ضررا بصحة البشر في أوروبا"، بحسب الوكالة الأوروبية للبيئة.

ويتعرض 90 % من سكان المدن لنسب منها أعلى من المستويات القصوى التي حددتها منظمة الصحة العالمية.

وتشمل جزيئات 2,5 ميكرون ملوثات مثل الكبريت والنترات والكربون الأسود تتغلغل عميقا في الرئتين والأوعية القلبية، ما يمثل خطرا كبيرا على الصحة.

ويقوم نظام آخر اسمه "سموغ فري تاور" من تصميم فنان هولندي نصب في بكين الشهر الماضي بتنقية 30 ألف متر مكعب من الهواء في الساعة بفضل حقل كهرمغنطيسي وإخراج هواء مصفى من الجزيئات الدقيقة بنسبة 75 %، بحسب مصمميه.

لكن بورسن أكد أن نظام "إنفينيتي" وحده "ينقي الهواء تنقية فعالة" ويسحب منه الجزيئات الدقيقة الأكثر خطرا على صحة الإنسان، "ولم يكن ذلك ممكنا من قبل".

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: