انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 18 يوليــو 2019 - 15:23
رياضة
حجم الخط :
فريق الجليل الاردني
نادٍ اردني يبدي رغبته لعب فريقه الكروي في بغداد للإسهام برفع الحظر


الكاتب: AR
المحرر: AR
2016/12/31 13:51
عدد القراءات: 11277


 

المدى برس/ بغداد

ابدى نادي الجليل الاردني، اليوم السبت، رغبته لعب فريقه الكروي بالعاصمة بغداد او اية محافظة عراقية من اجل الاسهام برفع الحظر المفروض على الملاعب العراقية، فيما اكد انتظاره دعوة من وزارة الشباب او اي نادٍ عراقي لخوض مباراة في العراق.

وقال المدير الفني للفريق المدرب العراقي جبار حميد في حديث الى (المدى برس) ان "نادي الجليل احد فرق الدرجة الاولى في الدوري أبدى رغبته الكبيرة للعب في العاصمة بغداد او اية محافظة عراقية أخرى".

وأضاف حميد أن "النادي ينتظر دعوة من وزارة الشباب والرياضة العراقية او احد الاندية الرياضية من اجل الحضور لاجراء مباراة او اكثر للاسهام برفع الحظر عن الملاعب العراقية وتعميق اواصر الاخوة التي تربط البلدين الشقيقين"، مؤكداً ان "النادي مصمم على اللعب في العراق في حال حصولة على دعوة من اية جهة رياضية عراقية".

يشار الى ان المدرب جبار حميد يشرف على تدريب نادي الجليل الأردني وسبق له ان قاد العديد من الاندية العراقية ومنها اندية الكوت وديالى وكركوك والنفط والرمادي والشطرة والشعلة وحقق معها نتائج متميزة على المستوى المحلي.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: