انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 20 يوليــو 2019 - 16:39
اقتصاد
حجم الخط :
أعمال بناء الوحدات التوليدية في محطة الزبيدية في واسط
الكهرباء تعلن إطلاق التشغيل الأولي لمحطة الزبيدية "العملاقة" في آذار 2013


الكاتب:
المحرر:
2012/11/05 12:28
عدد القراءات: 4638


المدى برس/ واسط

أعلنت وزارة الكهرباء إنجاز 75 % من أعمال بناء الوحدة التوليدية الأولى في محطة كهرباء الزبيدية بمحافظة واسط المتوقع أن تدخل الخدمة في آذار من العام المقبل وبطاقة 330 ميغاواط، في حين رأى أحد المختصين بقطاع الكهرباء أن إدخال هذه المحطة الى الشبكة الوطنية سيساهم بصورة كبيرة في استقرار المنظومة الوطنية للكهرباء وتقليل ساعات القطع.

وقال المدير العام لمشاريع الطاقة في وزارة الكهرباء، صبيح اسحاق في أثناء زيارته للمحطة لعدد من وسائل الإعلام من بينها (المدى برس) إن شركة شنغهاي الصينية، التي تقوم بتنفيذ مشروع محطة كهرباء الزبيدية (70 كلم شمال الكوت) "أنجزت حتى الآن أكثر من 58% من الأعمال الكلية للمحطة و75% من أعمال الوحدة التوليدية الأولى"، مبينا أن هذه الوحدة "ستدخل الخدمة الفعلية في آذار من العام المقبل لرفد الشبكة الوطنية بمقدار 330 ميغاواط".

وذكر إسحاق أن الوقود للمحطة تم استقدامه "من حقل الأحدب النفطي (30كلم غربي واسط) بعد إكمال مد أنابيب نقل الوقود وبخطين للوقود السائل والغازي"، لافتا إلى أن "بعض أجزاء الوحدة الأولى تشهد تشغيلاً تجريباً حالياً".

 وبين إسحاق أن باقي الوحدات سيتم إدخالها في الخدمة تباعاً "بمعدل وحدة جديدة كل ستة أشهر، لتصل المحطة في غضون العامين المقبلين الى طاقة الانتاج الكاملة البالغة 2540 ميغاواط".

وتعد وزارة الكهرباء محطة الزبيدية في محافظة واسط من المشاريع الكبيرة التي تنفذها في البلاد وهي تمتد على مساحة 650 دونما، وتضم أربع وحدات توليدية بطاقة مقدارها 330 ميغاواط لكل واحدة منها، فضلاً عن وحدتين إضافيتين يبلغ إنتاج كل منهما 610 ميغاواط.

من جانبه، عدَّ المهندس في قطاع الكهرباء بالمحافظة نبيل عبد الكريم محطة كهرباء الزبيدية "من المحطات العملاقة التي تنفذها وزارة الكهرباء في البلاد".

وقال عبد الكريم في حديث إلى (المدى برس) إن "كمية الطاقة الكهربائية المنتجة من المحطة ستسد جزءا كبيرا من العجز في الشبكة الوطنية"، لافتا إلى أن "طاقة المحطة بمفردها يمكن أن تسد حاجة محافظات واسط، والديوانية، وبابل، فضلا عن إجزاء كبيرة من بغداد".

ويعود أصل التعاقد على بناء محطة الزبيدية إلى العام 1998 وفقا لاتفاق وقع بين حكومة النظام السابق مع شركة شنغهاي الصينية بكلفة 750 مليون دولار، وقامت الشركة بتنفيذ الأعمال التصميمية للمحطة في العام 2001 الى جانب بعض الأعمال المدنية، إلا أنها أوقفت التنفيذ بسبب الحرب الأميركية على العراق في  2003، وتم فيما بعد تفعيل عقد إنشاء المحطة بطلب تقدم به وزير الكهرباء الأسبق كريم وحيد في العام 2007، ليوضع حجر الأساس للمحطة في الثالث من شهر تشرين الأول من العام 2009.

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: