انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 18 يوليــو 2019 - 15:23
اقتصاد
حجم الخط :
المالكي ونائب رئيس الحكومة الأرمينية
المالكي يطلع وفدا أرمينيا عن خطة لأنشاء شبكة من الطرق وسكك الحديد حتى أوروبا


الكاتب: HH
المحرر: Ed
2012/11/07 14:46
عدد القراءات: 3442


المدى برس/ بغداد

كشف رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، اليوم الأربعاء، عن وجود خطة لإنشاء شبكة من الطرق وسكك الحديد تجعل العراق ممرا إلى اوروبا، وفي حين تعهد بزيارة أرمينيا تلبية لدعوة رسمية، أكد نائب رئيس الوزراء الارميني رغبة بلاده بتطوير العلاقات مع العراق.

وقال مكتب المالكي في بيان صدر عصر اليوم وتلقت (المدى برس) نسخة منه إن "رئيس الحكومة التقى  في مكتبه اليوم  بنائب رئيس وزراء جمهورية أرمينيا أرمين كيفوركيان وأكد ضرورة تطوير العلاقات الثنائية وتشكيل لجان لاستكشاف وتفعيل التعاون على مختلف المستويات"، مضيفا أن المالكي دعا إلى "إتمام اتفاقية التعاون بين العراق وأرمينيا بأقرب وقت ممكن".

وذكر البيان أن المالكي "أكد للوفد الأرميني وجود خطة لإنشاء شبكة من الطرق وسكك حديدية، التي يمكن أن تجعل من العراق ممرا للبضائع والسلع إلى أوروبا"، لافتا إلى أنه تعهد بـ"زيارة أرمينيا تلبية لدعوة رسمية وجهها اليه نظيره الأرميني تيغران سركيسيان" عبر الوفد الزائر.

وفي موضوع آخر، لفت البيان إلى أن المالكي أكد حرص العراق على مشاركة جميع مكوناته، مشددا على أن "الأرمن والمسيحيين بشكل عام شركاء أصليون في هذا البلد الذي لم يعد حكرا لطائفة او حزب وانما هو وطن لكل العراقيين، وإن الإرهاب استهدف العراقيين بغض النظر عن دياناتهم وطوائفهم".

ونقل البيان عن الرئيس الوفد الأرميني رغبة بلاده بـ"تطوير العلاقات الثنائية في مختلف المجالات لا سيما في مجال النفط والغاز والنقل".

وكانت الأمانة العامة لمجلس الوزراء أعلنت، في 28 أيلول 2012، عن تشكيل لجنة عليا للتعاون بين العراق وأرمينيا، مؤكدة أن هدف اللجنة توثيق العلاقات الثنائية بين البلدين.

وأعلنت وزارة النقل منتصف العام الحالي 2012، اتفاقها مع شركة فرنسية لإتمام مشروع السكك الحديد داخل العراق وربطها بالشبكة التركية التي تعهدت أنقرة بوصلها بالخطوط الأوروبية.

ويعتبر العراق من الدول الرائدة في مجال استخدام النقل بواسطة السكك الحديد في المنطقة لما يمتلكة من شبكة كبيرة تغطي أجزاء واسعة من البلاد، وأول قطار تم تسييره في العراق كان في حزيران سنـة  1914 .

تعاني أجزاء كبيرة من شبكة السكك الحالية في العراق من التقادم وعطل أنظمة الإشارات والاتصالات بما يؤدي الى انخفاض السرع التشغيلية لها الى مستويات متدنية وتعريض سلامة الركاب والبضائع الى الخطر، وعليه فقد تمت المباشرة بإعادة تأهيل هذه الخطوط لغرض رفع كفائتها في حين يجري العمل على إزدواجية الخطوط المفردة لزيادة طاقاتها وتأمين مستوى أكبر من السلامة.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: