انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 21 ابريـل 2014 - 15:17
أخبار ذات صلة
لا يوجد اخبار ذات صلة..
سياسة
حجم الخط :
تظاهرة سابقة لاعضاء المجالس المحلية احتجاجا على عدم صرف رواتبهم
تيار الصدر: مجلس الوزراء يوجه بإطلاق الرواتب التقاعدية لأعضاء المجالس المحلية والبلدية


الكاتب: MK
المحرر: HH
2013/04/07 12:25
عدد القراءات: 1392


المدى برس/ بغداد 

اعلن التيار الصدري، اليوم الأحد، أن مجلس الوزراء وجه بإطلاق الرواتب التقاعدية لأعضاء المجالس المحلية والبلدية المتوقفة منذ مطلع العام الماضي 2012، فيما أكد أن وزارة المالية ستوجه كتابا إلى هيئة التقاعد العامة لصرف الرواتب خلال الأسبوع الحالي.

وقال النائب عن كتلة الأحرار عواد العوادي خلال مؤتمر صحافي عقده مع عدد من نواب التحالف الوطني بمبنى البرلمان، وحضرته (المدى برس)، إن "مجلس الوزراء اصدر، اليوم، كتابا مهما بإطلاق الرواتب التقاعدية لأعضاء المجالس المحلية والبلدية التي توقفت رواتبهم منذ اكثر من عام"، مؤكدا أن "هذا القرار سيعيد الحقوق لنحو 5600 عائلة كانت متضررة من قرار إيقاف الرواتب".

وأضاف العوادي أن "القرار جاء بعد استكمال كافة الإجراءات القانونية من قبل هيئة التقاعد والأمانة العامة لمجلس الوزراء ولمجلس النواب من اجل صرف هذه الرواتب لمستحقيها"، مشيرا إلى أن "القرار جاء أيضا بعد أن الغى مجلس النواب المادة 40 من قانون الموازنة المالية للعام الماضي 2012، الغاصة بإيقاف تلك الرواتب".

وتابع العوادي أن "وزارة المالية ستوجه، اليوم، كتابا إلى هيئة التقاعد العامة لصرف الرواتب خلال الأسبوع الحالي".

وكانت اللجنة المختصة بمتابعة الرواتب التقاعدية لأعضاء المجالس المحلية أعلنت في 13 شباط 2013، عن قرب صرف الرواتب التقاعدية لأعضاء المجالس المحلية المتوقفة بقرار من مجلس النواب.

وصوت مجلس النواب، في الـ23 من شباط 2012، على إيقاف تنفيذ قرار سابق اتخذه عام 2010 في ضوء تعديله قانون مجالس المحافظات رقم 21 لسنة 2008، ويقضي التعديل السابق بشمول كل من عمل في مجالس محلية لمدة ستة أشهر فما فوق بحقوق تقاعدية تحتسب على أساس درجة معاون مدير عام، وهو ما دفع بالكثير من أعضاء المجالس الموظفين في مؤسسات حكومية إلى التخلي عن وظائفهم فيها رغبة منهم بالحصول على تلك الرواتب التقاعدية التي تبلغ 758 ألف دينار لكل واحد منهم.

 وقد أثار هذا القرار استياء كبيراً لدى أعضاء المجالس المحلية، الحاليين والسابقين، في العديد من المحافظات العراقية، منها البصرة، النجف، بابل والديوانية الذين تظاهروا للمطالبة بالعدول عن القرار، وهددوا بتنظيم تظاهرات كبرى في العاصمة بغداد في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

ليصوت بعدها مجلس النواب خلال جلسته الـ28 التي عقدت في الـ13 تشرين الاول 2012، على إلغاء المادة 40 من قانون الموازنة العامة للعام 2012،الخاصة بإيقاف رواتب أعضاء المجالس المحلية، لكن القرار لم ينفذ حتى صدور قرار مجلس الوزراء اليوم.

اضف تعليقك
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: