انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 22 اغســطس 2019 - 05:27
سياسة
حجم الخط :
البرلمان يرفع جلسته الـ31 الى الاثنين المقبل


الكاتب: HH
المحرر:
2012/11/08 15:20
عدد القراءات: 2001


 المدى برس/ بغداد

رفعت رئاسة مجلس النواب العراقي، الخميس، جلسة المجلس الـ31 من الفصل التشريعي الأول للسنة التشريعية الثالثة إلى الاثنين المقبل، بعد التصويت على قانونين  وتأجيل أخر وإنهاء القراءة الأولى والثانية لثلاثة مشاريع قوانين، فيما تم تأجيل التصويت على قانون آخر.

 وقال مجلس النواب في بيان صدر، اليوم، وتلقت (المدى برس)نسخة منه، إن رئاسة البرلمان "رفعت الجلسة الـ31 من الفصل التشريعي الأول للسنة التشريعية الثالثة التي عقدت، اليوم، إلى الاثنين المقبل (12 من تشرين الثاني الحالي)"، مبينا أن "الجلسة شهدت التصويت على مشروعي قانوني تصديق الاتفاقية العربية لمكافحة الفساد ومصرف النهرين الإسلامي".

 وأضاف المجلس أن "الجلسة شهدت إنهاء القراءة الأولى لمشروع قانون تصديق اتفاق إنشاء الأكاديمية الدولية لمكافحة الفساد بصفتها منظمة دولية"، مشيرا إلى انه "تم انجاز القراءة الثانية لمقترح قانون المنح الشهرية للرياضيين الإبطال والرواد، ومشروع قانون بيع وإيجار أموال الدولة".

وأكد المجلس أن "البرلمان قرر تأجيل التصويت على مشروع قانون مركز التدريب النقدي والمصرفي".

وعقد مجلس النواب العراقي، اليوم الخميس (8 تشرين الثاني 2012)، جلسته الـ31 برئاسة رئيس المجلس أسامة النجيفي وحضور 217 نائباً، للتصويت على قانونين  والقراءة الأولى والثانية لثلاثة مشاريع.

وكان مجلس الوزراء العراقي وافق خلال جلسته الـ14 التي عقدت في الثالث من نيسان 2012، على مشروع قانون مصرف النهرين الإسلامي المدقق من قبل مجلس شورى الدولة، وإحالته إلى مجلس النواب استنادا إلى أحكام المادتين (61/البند أولاً و80/ثانياً) من الدستور مع الأخذ بنظر الاعتبار ملحوظات الدائرة القانونية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء.

يذكر أن الموافقة على مشروع قانون مصرف النهرين الإسلامي الحكومي، تأتي حرصاً من الحكومة العراقية على التوسع في النشاط الاقتصادي، والعمل على زيادة حجم المعاملات المصرفية الإسلامية، لرغبة شريحة واسعة من المواطنين، في الحصول على الخدمات المصرفية الموافقة للشريعة، الإسلامية والتي تتفق مع أحكام الدستور.

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: