انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 17 ديسمبر 2018 - 05:35
اقتصاد
حجم الخط :
أحد موانئ تصدير النفط العراقي
النفط: صادراتنا لشهر تشرين الثاني تجاوزت الـ4 ملايين برميل يومياً


الكاتب: AT
المحرر: AT
2016/12/01 15:31
عدد القراءات: 1263


 

 

المدى برس/ بغداد

أعلنت وزارة النفط، اليوم الخميس، ارتفاع معدل الصادرات النفطية لشهر تشرين الثاني الماضي، الى اكثر من اربعة ملايين برميل يومياً، ووصفت تلك النتائج بـ"المعدلات القياسية غير المسبوقة"، فيما أشارت الى أن قيمة الصادرات منها عبر المنافذ الجنوبية بلغت نحو ثلاثة ملايين برميل يومياً.

وقال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد، في بيان، تلقت (المدى برس)، نسخة منه، إن "الاحصائية الأولية للصادرات النفطية لشهر تشرين الثاني الماضي، سجلت للمرة الأولى معدلات قياسية غير مسبوقة تجاوزت فيها حاجز الـ4 ملايين و51 الف برميل يومياً".

وأوضح جهاد، أن "الصادرات النفطية من المنافذ الجنوبية سجلت ارتفاعاً كبيراً بلغت نحو 3.407 ملايين برميل يومياً"، مشيراً في الوقت ذاته، الى أن "صادرات نفط كركوك بلغت 64 مليون برميل شهرياً، بينما بلغت معدلات التصدير من حقول الإقليم 580 ألف برميل باليوم".

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: